الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


سورة بني إسرائيل

238 - مسألة :

قوله تعالى: وإما تعرضن عنهم ابتغاء رحمة من ربك ترجوها ما فائدة الشرط والرد الجميل مطلوب مطلقا؟

[ ص: 232 ] جوابه:

أن المراد به: الوعد بالعطاء عند رجاء حصول الخير؛ لأنه أطيب لنفس السائل.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث