الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

خبر الهاتف من الجن عن طريق الرسول صلى الله عليه وسلم في هجرته

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ خبر الهاتف من الجن عن طريق الرسول صلى الله عليه وسلم في هجرته ]

قالت : ثم انصرفوا . فمكثنا ثلاث ليال . وما ندري أين وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم ، حتى أقبل رجل من الجن من أسفل مكة ، يتغنى بأبيات من شعر غناء العرب ، وإن الناس ليتبعونه ، يسمعون صوته وما يرونه ، حتى خرج من أعلى مكة وهو يقول :

:


جزى الله رب الناس خير جزائه رفيقين حلا خيمتي أم معبد     هما نزلا بالبر ثم تروحا
فأفلح من أمسى رفيق محمد     ليهن بني كعب مكان فتاتهم
ومقعدها للمؤمنين بمرصد

[ نسب أم معبد ]

قال ابن هشام : أم معبد بنت كعب ، امرأة من بني كعب ، من خزاعة [ ص: 488 ] . وقوله حلا خيمتي ، وهما نزلا بالبر ثم تروحا عن غير ابن إسحاق .

قال ابن إسحاق : قالت أسماء بنت أبي بكر رضي الله عنهما : فلما سمعنا قوله ، عرفنا حيث وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وأن وجهه إلى المدينة وكانوا أربعة : رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وأبو بكر الصديق رضي الله عنه ، وعامر بن فهيرة مولى أبي بكر ، وعبد الله بن أرقط دليلهما .

قال ابن هشام : ويقال : عبد الله بن أريقط .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث