الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى ثم لتسألن يومئذ عن النعيم

474 - مسألة :

قوله تعالى: ثم لتسألن يومئذ عن النعيم وقد قال تعالى في مواضع متعددة الإذن في المباحات كقوله تعالى: كلوا من الطيبات و كلوا من ثمره ، فانكحوا ما طاب لكم ما فائدة السؤال عما أباحه؟

جوابه:

أن المراد: لتسألن عن شكر النعيم، فحذف المضاف للعلم به؛ لأن الشكر واجب، أو أنهم يسألون عن نعيمهم من أين حصلوه [ ص: 379 ] وآثروه على طاعة الله تعالى.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث