الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

4408 [ 2307 ] وعن جابر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " دخلت الجنة فرأيت فيها دارا - أو قصرا - فقلت: لمن هذا؟ قالوا: لعمر بن الخطاب، فأردت أن أدخل فذكرت غيرتك". فبكى عمر وقال: أي رسول الله ! أو عليك يغار؟.

رواه أحمد (3 \ 309)، والبخاري (7024)، ومسلم (2394).

[ 2308 ] وفي حديث أبي هريرة: أعليك أغار؟

رواه أحمد ( 2 \ 339 )، والبخاري (3242)، ومسلم (2395)، وابن ماجه (107).

التالي السابق


وقوله في الأصل: " دخلت الجنة فإذا امرأة تتوضأ إلى جانب قصرها "، كذا الرواية الصحيحة المعروفة، وقد ذكره ابن قتيبة ، وقال: امرأة (شوهاء) مكان (تتوضأ) وفسرها بالحسنة. وذكر ثعلب عن ابن الأعرابي : أن الشوهاء: الحسنة والقبيحة، فهو من الأضداد. ووضوء هذه المرأة في الجنة إنما هو لتزداد حسنا [ ص: 258 ] ونورا، لا لتزيل وسخا، ولا قذرا، إذ الجنة منزهة عن ذلك، وهذا كما قال في الحديث الآخر: " أمشاطهم الذهب، ومجامرهم الألوة " على ما يأتي.



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث