أنسى تفاصيل مهمة في حياتي ما العلاج المناسب - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أنسى تفاصيل مهمة في حياتي، ما العلاج المناسب؟
رقم الإستشارة: 2465886

2236 0 0

السؤال

السلام عليكم

أريد أن أعرف هل لدي مشكلة طبية؟ لأني أنسى تفاصيل مهمة بحياتي، فقد كنت أجري بعض المعاملات المتعلقة بالسفر، وقد سافرت إلى دولة قبل سنة، وتركت جواز سفري بالدولة اللي سافرت لها عند قريبتي، ورجعت لدولتي (القصة معقدة قليلا فلن أحكي تفاصيلها) المهم لما رجعت، قريبتي أرسلت لي جوازي، والآن الجواز معي، ومن أجل معاملات سفر ثانية سألني أحدهم عن جوازي، ولكني قلت إني تركته السنة الماضية في الدولة الفلانية، ونسيت أن الجواز معي تماما، وبعد جوابي بدقائق تذكرت أنه معي.

أريد أن أعرف إذا كان هذا الشيء طبيعيا أم لا؟ وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Ayuush حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أسأل الله لك العافية والشفاء والتوفيق والسداد.

في بعض الأحيان قد يحدث شيء من التشتُّت في الأفكار، وهذا يؤدي إلى تشويش كبير لدى الإنسان ويفقده القدرة على التذكُّر، والقلق النفسي قد يكون أحد الأسباب المعروفة لذلك، كذلك الإجهاد النفسي والجسدي، وفي بعض الأحيان يكون أمر النسيان عند بعض الناس هو نوع من العادة المكتسبة، أو هكذا عُرفوا، وفي هذه الحالة لا نعتبرها أمرًا مرضيًّا، والإنسان يتذكّرُ الأشياء حسب أهميتها.

طبعًا موضوع جواز السفر أمرٌ مهمٌّ، وأن تنسي جواز السفر بالكيفية التي تحدثت عنها غالبًا هذا مردَّه أنك لم تُركّزي على هذا الأمر ولم تُعطِه الأهمية التي يتطلَّبها، والإنسان حين يكون على سفر دائمًا يتأكد من موضوع التذاكر ومواعيد الطائرة وجواز السفر، هذه أساسيات مهمة.

فالأمر أنا لا أعتبره مرضيًّا، لكن يُستحسن إذا كان بالإمكان أن تُجري بعض الفحوصات الطبية العامّة، تتأكدي من مستوى الدم لديك، ففقر الدم قد يؤدي إلى ضعف في التركيز وتسجيل المعلومات، كما أن نقص الفيتامينات مثل نقص فيتامين (د) أو (ب 12) وكذلك ضعف إفراز الغدة الدرقية؛ هذه كلها من المسبِّبات التي قد تضعف الذاكرة، وكما ذكرتُ لك سلفًا القلق والتوترات الداخلية والكتمان الشديد أيضًا قد يؤدي إلى ضعف التركيز.

عمومًا: -إن شاء الله- ليست لديك مشكلة حقيقية، قومي بهذه الإجراءات الطبية التي ذكرتُها لك، وكذلك اجعلي نمط حياتك نمطًا إيجابيًّا، قومي مثلاً ببعض التمارين الرياضية التي تناسب الفتاة المسلمة، كرياضة المشي، حاولي أيضًا أن تقرئي القرآن بتمعُّن وتدبُّر، فهو يُحسِّنُ التركيز، اهتمّي بالجانب الغذائي، أحسني تنظيم الوقت، هذا كلّه يؤدي إلى نوع من التفاعل النفسي الإيجابي، الذي يُؤدّي أيضًا إلى الراحة النفسية ويؤدي إلى تحسين التركيز.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: