عدم القدرة على المعاشرة الزوجية... هل السبب ضيق المكان لدى الزوجة - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عدم القدرة على المعاشرة الزوجية... هل السبب ضيق المكان لدى الزوجة؟
رقم الإستشارة: 2226990

82231 0 534

السؤال

السلام عليكم...

عندي مشكلة، وهي أن زوجي لا يستطيع أن يجامعني لما نبدأ بالجماع، لا يقدر أن يدخل عضوه، كأن المهبل عندي مقفل، لا أعرف ما السبب؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Mona حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لم تذكري لي -يا عزيزتي- معلومات كافية عن حالتك، فمثلا كم عمرك؟ وهل أنت متزوجة حديثاً أم مضى على زواجك فترة؟ وهل الدورة الشهرية عندك منتظمة أم لا؟ وهل لديك إفرازات مهبلية غير طبيعية؟ وهل صعوبة الجماع سببها شعورك بالألم عند محاولة الإيلاج أم أنها بسبب الخوف والتوتر؟ كل هذه المعلومات وغيرها -إن وجدت- يجب معرفتها، وذلك من أجل محاولة معرفة سبب الحالة عندك، وبالتالي تقديم المساعدة.

على كل حال: إن كنت متزوجة حديثاً، وكانت المشكلة هي أن الإيلاج غير ممكن بسبب وجود ألم في فتحة المهبل، فهنا يجب أولا: نفي وجود سبب عضوي، أي نفي وجود حالة مرضية ما تكون هي السبب، كأن يكون هنالك التهابات في المهبل، أو ضيق في فتحة غشاء البكارة أو أن يكون غشاء البكارة بشكل الغربال، أي فيه عدة ثقوب لكنها كلها صغيرة، أو قد يكون بسبب وجود حاجز، أو لحمية في أسفل المهبل، أو غير ذلك مما لا مجال لذكره هنا.

فإن تم نفي مثل هذه الأسباب العضوية، فهنا يمكن القول بأن السبب هو أن لديك حالة تشنج في المهبل أو حالة رهاب من الجماع.

نصيحتي لك هي بمراجعة طبيبة نسائية مختصة أولاً، وذلك من أجل عمل فحص نسائي شامل، وعمل تصوير تلفزيوني للرحم والمبيضين، للتأكد من عدم وجود سبب مرضي، يمنع الإيلاج، والعلاج سيكون حسب السبب.

نسأل الله -عز وجل- أن يمن عليك بثوب الصحة والعافية دائماً.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • Ali Al-Asadi

    قرأت كثيرا عبر النت عن طرح هذه المشكلة الا انه لم اجد تشخيص صحيح لعلة هذا الضيق فضلا عن علاجه رغم وجود الاف المرتادين والمتابعين من اطباء و متخصصين!!
    خذ الحل عن تجربه مرت بها زوجتي بعد سنة من زواجنا فأمسيت لا استطيع ادخال آلتي في موضعه منها من شدة اللامها..وحرمنا من هذه النعمه لمدة سنة كامله..طبعا خلال السنه راجعنا اكثر من متخصصة نساء ولكن دون جدوى!!
    فكنّ تلك الطبيبات يكتبن المخدر الموضعي ولم يكن حل فعلي.
    بعدها خطر في بالي ان اخذ زوجتي الى متخصص الجملة العصبية..وبالفعل وجدنا الحل عنده وشرح سبب هذا الضيق الحاصل هو جراء توتر عصبي حاد مما ادى الى يعطي الجهاز العصبي ايعاز لعضلات الرحم بالتشنج ..
    فكتب لزوجتي اقراص وبالفعل بعد ان استخدمت تلك الاقراص في نفس اليوم استطعنا ان نمارس الجنس بكل راحة وبعد شهر تركت زوجتي تلك الاقراص واستقر حالها وشوفيت والحمدلله.

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً