أعاني من وسواس النظافة وبعد الاستحمام أمتنع عن أن يلمسني أحد. - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من وسواس النظافة، وبعد الاستحمام أمتنع عن أن يلمسني أحد.
رقم الإستشارة: 2217717

4370 0 321

السؤال

السلام عليكم

مشكلتي باختصار: لدي وسواس النظافة؛ يعني عندما أستحم يبدأ هذا الوسواس؛ حيث إني أمتنع من أن يلمسني أي أحد وأتجنب تناول الطعام الذي يحتوي على الدهون؛ خوفاً من أن تتسخ ملابسي أو أتسخ أنا.

لكن بعد مرور يوم أو 3 أيام أعود إلى حالتي الطبيعية؛ حيث إني أتناول أي طعام كان، ولا أجد أي مانع من أن يلمسني أي شخص، وحتى أني لا أبالي بالأوساخ؛ يعني كأنها شيء عادي عندي، وتعود هذه الحالة عند الاستحمام مرة أخرى.

وقد تسأل عن سبب هذا الموضوع؟ أنا لا أعاني من أي مرض نفسي، لكني أعمل في مجال أمن المعلومات ولدي قناعة بأنه إذا أصابني أي أوساخ أو أي شيء يقع على ملابسي؛ أنه سيقوم بالتأثير على مجال عملي؛ حيث إنني مقتنع تماماً بأن جهازي تعرض للاختراق، وأنه تعرض إلى الفيروسات، كل هذا يحصل -بمجرد- إذا أوقعت شيئا من الأطعمة على نفسي أو ملابسي، وكذلك إذا شعرت بأني غير نظيف.

أريد حلا رجاء، وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

هذه وساوس أفعال، ووساوس أفكار، ووساوس طقوسية، والخوف من الأوساخ وسواس معروف جدًّا، وقد يأخذ صيغة مختلفة منها الصيغة التي تعاني منها.

أيها الفاضل الكريم: المبدأ العلاجي هو تحقير الفكرة، عدم اتباعها، مع ضرورة أهمية التطبيقات السلوكية.

هنالك تمرين سلوكي بسيط جدًّا - أسأل الله تعالى أن يوفقك لأدائه؛ لأنه بالفعل مفيد: اجلس على الكرسي، حقّر فكرة الخوف هذه، تأمل وتذكر أن كثيرًا من الناس يتعاملون مع الأوساخ مثل عامل النظافة (مثلاً) ولا يُصيبهم إلا ما كتب الله لهم، إذًا الإعداد الفكري مهم جدًّا لتُقدم على التمرين السلوكي الذي سوف أذكره لك، ويتمثل هذا التمرين في الآتي:

ضع يدك – وأقصد بذلك راحة يدك اليسرى – تحت أسفل حذائك الأيمن، وقم بمسحها ودلكها على أسفل الحذاء بشدة وقوة، ولا بد أن يكون هناك التصاق حقيقي ما بين يدك وأسفل الحذاء، ومدة الالتصاق والدلك يجب أن تكون دقيقتين على الأقل.

هذا تمرين سوف يسبب لك الكثير من القلق، وأتمنى أن تتخطى هذه اللحظات، بعدها أمسك بيديك الاثنتين مع بعضهما البعض، وقم بمسح اليد المتسخة على اليد الأخرى لتحس أن هنالك تمازجا واختلاطا حقيقيا حصل بين اليدين.

أيها الفاضل الكريم: بعد ذلك افصل يديك عن بعضهما البعض، وتأمل في الذي حدث لك، انتظر لمدة خمس دقائق، بعدها ضع ماء في كوب صغير مثل كوب الشاي وليس أكثر من ذلك، وقل لنفسك: إن هذا هو الماء الذي سوف تنظف به يديك - وهذا أمر معقول جدًّا - بعد ذلك اغسل يديك لمرة أو مرتين بالماء المتاح، مع غسيل بالصابون لمرة واحدة، ويجب أن تحسب كمية الماء وتحسم خطواتك، ونفسك سوف تدفعك للمزيد من الغسيل، هنا قاوم، اثبت، وكرر هذا التمرين مرتين في اليوم بصور مختلفة.

هذا يسمى بالتعرض أو التعريض في الواقع مع منع الاستجابة، هذا التمرين سوف يخلصك تمامًا من الذي أنت فيه، خاصة أنني سوف أصف لك دواء مساعدا وفاعلا جدًّا لعلاج هذا النوع من الوساوس، الدواء يعرف تجاريًا باسم (فافرين) ويسمى علميًا باسم (فلوفكسمين) تبدأ في تناوله بمعدل خمسين مليجرامًا ليلاً، تتناولها بعد الأكل لمدة أسبوع، ثم تجعلها مائة مليجرام ليلاً بعد الأكل أيضًا لمدة شهر، ثم ارفعها واجعلها مائتي مليجرام ليلاً لمدة أربعة أشهر، ثم مائة مليجرام ليلاً لمدة ستة أشهر، ثم خمسين مليجرامًا ليلاً لمدة شهرين، ثم خمسين مليجرامًا يومًا بعد يومٍ لمدة شهرٍ، ثم توقف عن تناول الدواء.

بعد شهرين إلى ثلاثة أشهر سوف تحس بارتياح كبير، وسوف ترى أن الوساوس قد تهشمت وتهششتْ، ومن هنا يمكن تفكيكها وتفتيتها تمامًا والتخلص منها.

واجه وساوسك بعد ذلك بكل الفنيات التي ذكرناها لك، وطبق تمارين الاسترخاء في استشارتنا: (2136015) فهي مفيدة، وأدِرْ وقتك بصورة جيدة، لا تترك مجالاً للفراغ ذهنيًا كان أو زمنيًا، وأكثر من التواصل الاجتماعي.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: